إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

السبت، 27 أغسطس، 2011

\
لأن ( الله ربي )
سأبحر في أُمنياتي .. سأزيدُ رغباتي !

سَأطمع في دُعائي أكثر ..
لأن الله رَبي !
سأطرُق البابَ وإن طال الفَتح `
سأنطَرِحُ على الأعتاب وإن امتدّ الزمان ،

فحتماً ولابُد ; سأبكي فرحاً يوماً
من دَهشتي بالعطاء .. / لأنه " آلله
 
 

 


 

٭

ېُ ربّ ،
ﺑﺣ̭͠ﺟ͠مَ ﺂلأڒض و ﺂﻟﺳ̶موﺂت ﺂﻟﺳ̶ﺑ̃ع
ﺂڒزﻗ̮ﻧ̭ي ۈ ﻣ̝̚ن ﺂﺣب و ﻣ̝̚ن ڒډد ﺑ آﻣ̝ﯾ̃ن
[ ﺳ̭͠ﻋ͠ﺂدھٓ / لآﭠزول و ﻟ̣̐ٱﺗﻓ̲ﻧ̭ى ]
 
 

 


 
 
 

+ بكىىُ ُ
[ شوقاً : لناا
فهل - بكيننا ]
- شوققاً ،اليہَ )
عليہّ الصلاة و السلامُ ‘ ♡



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق